أكرم توفيق : سنقاتل من أجل فوز الاهلي بدوري أبطال أفريقيا والدوري المصري

أكرم توفيق : سنقاتل من أجل فوز الاهلي بدوري أبطال أفريقيا والدوري المصري

أكرم توفيق ، لاعب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، أكد على عزم اللاعبين وإصرارهم لاستعادة لقبي الدوري المحلي وأبطال إفريقيا، وأنهم سيقاتلون في الملعب من أجل تحقيق ذلك، ولن يبخلوا بنقطة عرق واحدة لتحقيق تطلعات الجماهير ورسم الابتسامة على وجوههم، والفوز بكافة البطولات في الفترة المقبلة.

فرصة ذهبية

وقال أكرم توفيق في حوار مع الموقع الرسمي للنادي الأهلي إن التجارب الودية للفريق خلال فترة الإعداد للموسم الجديد فرصة ذهبية بالنسبة له لاختبار عودته إلى ‏الملاعب بعد فترة طويلة من الغياب عن المشاركة؛ بسبب الإصابة التي تعرض لها ‏مع المنتخب الوطني في أمم إفريقيا بالكاميرون مطلع العام الجاري.

وأوضح الظهير الأيمن للأهلي، أنه شارك في التدريبات الجماعية قبل نهاية الموسم الماضي وكان المدير الفني ‏السابق البرتغالي ريكاردو سواريش يرغب في مشاركته خلال آخر ثلاث مباريات في بطولة الدوري الممتاز.

وقال أكرم توفيق «‏طلبت من سواريش تأجيل عودتي لحين خوض مباريات ودية والمشاركة بشكل تدريجي؛ لأن أي ‏لاعب في موقفي دائما ما تكون لديه حالة من القلق بعد العودة من إصابة قوية تحتاج ‏إلى وقت طويل للتعافي، خاصة أنني أسعى للعودة والمشاركة مع الفريق بالصورة التي ظهرت عليها قبل الإصابة».

وشدد على أن غياب نصف القوام الأساسي لأي فريق يكون مؤثرا في المباريات الرسمية، وهذا ‏أمر طبيعي، وأي لاعب يشارك في الأهلي دائمًا ما يكون على قدر الثقة ‏والمسؤولية.‏

مارسيل كولر

وتطرق « أكرم توفيق » للحديث عن مارسيل كولر، المدير الفني الجديد للفريق وعلاقته باللاعبين، وقال: «المدير الفني يتحدث بشكل جماعي مع اللاعبين، وهناك علاقة احترام تربطه بالجميع، وعندما يجمعني حديث معه بشكل ‏شخصي يكون للاطمئنان على حالتي، لاسيما أنه يعلم أنني عائد من الإصابة وغبت عن المشاركة في المباريات الرسمية منذ فترة طويلة».

وأضاف: «كولر مدرب «بشوش» يقابل الجميع بابتسامة، ولكن في عمله كما يقولون «ميري» من حيث الجدية والالتزام، وأتمنى أن يكون الفريق ‏والجهاز على قدر ثقة الجماهير وكل محبي ومنتسبي النادي خلال الموسم الجديد، ونعود إلى منصات التتويج بالألقاب».

وأكد الظهير الأيمن للأهلي أن التعامل النفسي من المدرب نقطة فارقة مع اللاعبين؛ لإخراج أفضل ما لديهم سواء في التدريبات أو المباريات.

الموسم الجديد والصفقات

وشدد أكرم توفيق ، على أن الموسم المقبل سوف يشهد تغييرا في شكل الأهلي بعد حصول اللاعبين على فترة راحة كانوا في أشد الاحتياج إليها؛ نتيجة ‏ضغط المباريات المتواصل منذ ثلاثة أعوام، هذا إلى جانب دور الصفقات الجديدة مع الفريق وانصهارهم وتألقهم السريع داخل النادي في الفترة المقبلة.

وتحدث لاعب الأهلي عن الصفقات الجديدة، مشددًا على أنهم سوف يلقون كل الدعم، وأن أي لاعب يرتدي قميص الأهلي يكون على قدر المسئولية ‏وتمنى لهم التوفيق مع الفريق.

وعن المنافسة في مركز الظهير الأيمن، قال أكرم توفيق: «هناك من يقارن بين اللاعبين في المراكز، ولكن بشكل مبدئي المنافسة  دائما ما تكون شريفة في كل المراكز، وهو ما يصب في مصلحة الفريق بشكل عام، وأي لاعب ‏يشارك لا يبخل علي النادي وجماهيره بنقطة عرق واحدة، وأنا على المستوى الشخصي أتمنى العودة السريعة لمستواي الذي ظهرت به قبل الإصابة».

لقب «موفاسا»

وتحدث توفيق عن لقب «موفاسا» مؤكدا أن هذا اللقب أطلقه عليه بيتسو موسيماني المدير الفني الأسبق للفريق، وأنه شاهد فيلم الأسد الملك وأعجب باللقب.

وانتقل الظهير الأيمن للأهلي للحديث عن دوري أبطال إفريقيا وانطلاقة الفريق في الموسم الجديد قائلا: «الأهلي دائما ما يكون المنافس الأول في أي بطولة يشارك فيها، وهذا ليس جديدا على الأهلي.. وفي آخر ثلاث سنوات توج الفريق بلقب دوري أبطال إفريقيا مرتين وخسر النهائي النسخة الماضية للبطولة، ‏وكل ما أستطيع أن أقوله أننا سنقاتل من أجل استعادة اللقب الإفريقي وكل الألقاب». ‏

استعادة الدوري

وأشار توفيق إلى أن كثرة الفريق المنافسة في صدارة الدوري الممتاز منح البطولة طابعًا جديدًا، مؤكدا أن لاعبي الأهلي سيبذلون قصارى جهدهم من أجل استعادة البطولة المحببة للجماهير.

وأشاد لاعب الأهلي بالمستوى الذي قدمه اللاعبون الشباب خلال مشاركتهم مع الفريق، مشيرا إلى أنهم ظهروا بمستوى مميز مع النادي، وهم مستقبل الأهلي مع باقي عناصر الفريق وأصحاب الخبرات، مؤكدا أن أي لاعب يجب ‏أن يقدر قيمة قميص الأهلي.

طموح الاحتراف

وتطرق أكرم توفيق للحديث عن رغبة أخرى يبحث عن تحقيقها وهي الاحتراف الخارجي قائلاً: «أرغب في الاحتراف الخارجي، ولكن لن أخرج إلا بموافقة الأهلي، وأن يكون هناك حالة رضا تام من المسئولين والجماهير قبل خروجي من النادي، ولن أسبق الأوان.. أركز مع الأهلي ولكن يظل طموح الاحتراف قائما بالنسبة لي».

وأضاف: «تلقيت عروضا خارجية قبل الإصابة سواء من أوروبا وتحديدا إيطاليا والدوري الإنجليزي إلى جانب عروض من ‏أندية خليجية، ولكن أؤكد من جديد لن أرحل من الأهلي إلا بموافقة النادي ويكون الجميع في «ضهري» خلال هذه الخطوة».

«بنموت نفسنا»

وشدد الظهير الأيمن للأهلي على أن أي فريق في العالم يتعرض لهبوط في المستوى، وجماهير الأهلي تريد الفريق دائما في الصدارة، وأنهم كلاعبين دائما ما يتحدثون عن تحقيق طموحاتهم في الفوز بالألقاب وإسعاد جماهير النادي.

‏وواصل أكرم توفيق حديثه: «كل الفريق رجال يقاتلون من أجل النادي والجماهير.. في التمرين الجميع يريد أن ‏يشارك و«بنموت نفسنا» للتواجد والظهور في الصورة التي يتمناها جمهور الأهلي.

واختتم أكرم توفيق حديثه موجها الشكر لجماهير الأهلي على دعمها له وقال: «جماهير الأهلي دائما «في ضهري»، أرى ما يسعدني منهم، ودعواتهم المستمرة لي، ‏وأشكر أسرتي على دعمها لي، وأتمنى أن أعود من جديد وأكون عند حسن ظن الجميع».‏

كلمات دلالية
شارك المقال
  • تم النسخ

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.