أبو حفيظة : أنا تعبان نفسيا

“أنا تعبان نفسيا” جملة قديمة أدلي بها المدعو سيد أبو حفيظة لإحدي المجلات واصفا بها حاله أبلغ وصف وصدق من قال “خذوا الحكمة من أفواه المعاتيه” .

وإستمرارا لخرافات أبو حفيظة وما تحدثه به نفسه المريضة طالعنا منذ قليل بتصريح لا يخرج إلا من شخص “تعبان نفسيا” حيث أقحم هذا الكائن اللزج نادي الزمالك في حواره لإحدي القنوات بعد نهاية مباراة فريقه أمام بتروجيت ليتحدث عن تحيز الحكام للزمالك .

ولو عدنا بالذاكرة قليلا إلي الوراء وبالتحديد في موسم ثنائية الزمالك مع فيريرا لوجدنا أن نفس الكلمات قد كررها أبو حفيظة كثيرا ليغطي بها علي إخفاقات ناديه المستمرة وتذيله لجدول الدوري العام وكذلك نتائج فريقه المخيبه للأمال ومحاولة منه للضغط علي الحكام وجلب إستعطاف لجنة المسابقات .

ولأن النادي الذي تربي أبو حفيظة بين جدرانه لا يعرف للمباديء طريقا ويتخذ كل المؤامرات الدنيئة ويسلك كل الطرق الملتوية للتأثير علي كل الفرق المنافسة ولجنة الحكام أيضا ومحاولة إفتعال الأزمات كما حدث قبل إنطلاق مباراة فريقة مع بتروجيت ورفضه خوض اللقاء بالزي الإحتياطي .

وهي محاولة من “التعبان نفسيا” لإختلاق أي مشاكل طالما أنها تصب في صالح ناديه وحتي ينال من معنويات المنافسين ويغطي علي إخفاقات فريقه المستمرة والهروب من سخط الجماهير الحمراء .

تعجبت أيضا من أحد البرامج التي يقدمها “عدلي أبو ودان” عبر قناة الحمر والتي يستخف فيها بعقول متابعيه وجماهيرة العريضة ليصرف أبصارهم عن فضائح الفريق وتجاوزات مجلس الإدارة فبدلا من أن يناقش البرنامج سوء نتائج الأحمر ويسعي إلي تقديم الحلول يقوم بمهاجمة الزمالك ويفرد المساحات الواسعة للحديث عن تحيز التحكيم للزمالك وتعرض الأهلي للمؤامرة ومحاولة البعض إسقاط الفريق .

فعندما تستمع إلي تلك الكائنات التي تحوي بداخلها عقولا فارهة وذاكرة لا تختلف كثيرا عن ذاكرة السمك لا تتعجب وإحمد الله أنك ولدت زملكاويا .

شارك المقال
  • تم النسخ

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.