الدوري الانجليزي

فيديو| ليفربول وإيفرتون.. هدف قاتل يشعل أنفيلد

ليفربول وإيفرتون.. هدف قاتل يشعل أنفيلد

حقق فريق ليفربول فوزاً مثير على ضيفه إيفرتون بهدف دون رد بأقدام أوريجي في الوقت القاتل، ويأتي اللقاء ضمن مباريات الجولة الرابعة عشر من منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

بدأ الشوط الأول سريعاً من جانب لاعبي ليفربول عن طريق طولية إلى النجم المصري محمد صلاح ولكن تمكن حارس إيفرتون من إبعادها لضربة زواية، وفي الدقيقة الرابعة لعب جيلفي سيجوردسون كرة ثابتة داخل منطقة جزاء ليفربول نجح ييري مينا في تحويلها بالرأس لتمر بجانب القائم الأيمن للحارس أليسون.

وتبادل لاعبي الفريقان ليفربول وإيفرتون، السيطرة وتمرير الكرات في وسط الميدان، وأحتجت جماهير الريدز بعدما أمسك حارس إيفرتون الكرة من تمريرة زميله ولكن الحكم أشار بإستمرار اللعب،.

وظهر محمد صلاح بجملة رائعة مع ساديو ماني ولكنها إنتهت إلى ضربة زاوية، وفي الدقيقة ١٢ أرسل صلاح كرة رائعة لماني الذي انفرد تماماً بالمرمى.

ولكنه سدد الكره أعلى المرمي، وعاود النجم السنغالي تشكيل الخطورة بتسديدة قوية أنقذها بيكفورد، وحصل صلاح على أشادة جماهير الريدز بعدما سدد كرة قوية بجانب المرمى.

 

وفي منتصف الشوط، بين ليفربول وإيفرتون،  عاد اللعب لمنتصف الميدان دون خطورة على مرمى الفريقان، وفي الدقيقة ٢٢ انقذ أليسون مرمي ليفربول من هدف محقق بعد رأسية رائعة من جوميس، لتصطدم بلاعب آخر وينقذها جوميز من خط المرمى.

استمرت المحاولات الهجومية الغير مكتملة لكلا الفريقان، وسدد شاكيري كرة رائعة أنقذها بيكفورد ببراعة، وظهر شاكيري مجدداً بحصولة على بطاقة صفراء أثر تدخل قوي على لاعب إيفرتون.

وظهر إعتماد الضيوف خلال ال١٥ دقيقة الأخيرة على الهجمات المرتدة لكن دون جدوي، وحصل صلاح على عدد من الأخطاء التي لم يتم إستغلالها بالشكل الجيد.

وفي الشوط الثاني، حاول لاعبي ليفربول ضغط دفاع الضيوف وإستخدام سلاح التسديد خاصة بأقدام صلاح، وفي الدقيقة ٥٣ أضاع ساديو ماني هدف التقدم مجدداً بعدما أضاع أنفرد تام.

وأجري فريق إيفرتون التغير الأول في الدقيقة ٦٢ بخروج ثيو والكوت ودخول لوكمان، واستحوذ لاعبي أيفرتون على الكرة لنحو ٨ دقائق مع تنظيم عدد من الهجمات التي لم تكتب لها النهاية الجيدة، وأستعاد الفريق الأحمر توازنه مجدداً بتبادل الكرة بين أقدام لاعبيه، وأشرك كلوب اللاعب نابي كيتا بدلاً من شاكيري في الدقيقة ٧١.

وتعرض محمد صلاح لعركلة داخل منطقة الجزاء لكن الحكم أشار بإستمرار اللعب، وأجرى كلوب ثاني تعديلته بخروج صلاح ومشاركة دانييل ستوريدج، وحصل فابينو على بطاقة صفراء في الدقيقة ٧٧، ولحق به زميله جو جوميز، وخرج النجم البرازيلي فيرمينو ليشارك اوريجي بدلاً منه.

واستمرت محاولات الريدز دون جدوى حتى أحرز ديفوك أوريجي هداف قاتل في اللحظات الأخيرة من المباراة، ليشعل ملعب أنفيلد.

شاركنا برأيك!

الوسوم
أكمل قراءة الخبر بالضغط هنا

محمد الهليس

كاتب ومحرر رياضي بموقع ايجي سبورت، مختص بتغطية أخبار الكرة العالمية والدوريات الأوروبية يمكنك التواصل مع الكاتب عبر البريد الإلكتروني[email protected]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى