مقالات وحوارات

رحيل جروس.. نقطة من أول السطر

كريستيان جروس والزمالك

 

واصلت جماهير الزمالك أحتفالاتها بلقب الكونفدرالية الإفريقية ، بعد تغلب الفارس الأبيض علي فريق نهضة بركان المغربي في المباراة النهائية بركلات الترجيح.

جاء فوز الزمالك بالبطولة الكونفدرالية لأول مرة في تاريخه ، وبعد غياب دام لأكثر من ١٦ سنة عن منصات التتويج الإفريقية.

ولأنه الزمالك تكاد لا تمر فرحة دون أن تجد بعض المنغصات التي تفسد أحتفالات الجماهير بأي أنجاز يحققه الفريق.

حيث قرر مجلس أدارة الأبيض الأستغناء عن خدمات كريستيان جروس المدير الفني للفريق ، مع نهاية عقد المدرب خلال الساعات القادمة.

رحيل جروس يشبه إلي حد كبير رحيل البرتغالي جوسفالدو فيريرا ، فكلاهما رحل بعد تحقيق البطولات مع الفارس الأبيض ، وكلاهما نجح بشكل كبير مع الفريق ، كما رحل الأثنين بشكل غامض ودون سبب مقنع للجماهير.

ويبدو أن مجلس أدارة نادي الزمالك كان لا يرغب في أستمرار جروس مع الفريق ، في ظل وصول العلاقات إلي طريق مسدود بين الخواجة السويسري ورئيس النادي بالتحديد.

وأنتقاد مرتضي منصور الدائم للمدرب عبر الشاشات ، وأمام مرأي ومسمع من كل لاعبي الفريق.

قرار رحيل جروس جاء في توقيت خاطئ للغاية ، خصوصا أن الفريق مقبل علي مباريات حاسمة في بطولة الدوري العام ، وأقترابه من تحقيق اللقب.

تحدثنا كثيرا عن أهمية الأستقرار الفني والأداري لأي فريق ، وهو ما عاني منه الزمالك طيلة الفترة الماضية.

وبمجرد أن توفر بعض الأستقرار عاد الفريق لمنصات التتويج ، وقدم مستويات كبيرة في مختلف البطولات التي شارك فيها خلال هذا الموسم.

رحيل جروس قد يضر الفريق بلا شك ، بعد أن حفظ اللاعبين طريقة لعب المدرب ، ومع أحتمالية أن يهدم المدير الفني الجديد ما بناه كريستيان جروس.

قد يكون فكر المدرب القادم مختلف كلية عن فكر جروس ، وقد لا يقتنع خليفة المدرب السويسري مثلا بقدرات عبد الله جمعة كباك ليفت.

وقد تجد أوباما وساسي وكهربا علي دكة البدلاء ، وقد يبني المدرب الجديد خطته علي لاعبين أخرين تري الجماهير أنهم أقل مستوي من غيرهم.

مما يعني هدم التيم الذي بناه جروس ، بالكلية والبدء من نقطة الصفر.

وأهدار المزيد من الوقت حتي يستوعب اللاعبين فكر المدرب الجديد ، مع فقدان الأنسجام بين خطوط الفريق.

جروس حقق أرقاما جيدة مع الزمالك ، منذ توليه المسئولية ، وحصل معه الفريق علي بطولتين هما السوبر المصري السعودي والكونفدرالية الإفريقية.

كما أن الفريق يسير بخطي ثابتة مع جروس في الدوري العام وبطولة كأس مصر.

تعرض جروس لهجوم شديد من قبل جماهير الزمالك في بعض المباريات ، وأنقسم الجمهور ما بين مؤيد ومعارض لبقاء المدرب.

وبعد حصوله علي الكونفدرالية الإفريقية ، أتفق السواد الأعظم علي كفاءة هذا الرجل ، وطالبوا مجلس الأدارة بتجديد عقده.

نتمني من مجلس أدارة نادي الزمالك ، أن يستمع إلي صوت العقل ، وأن يعقد جلسة عاجلة مع جروس ، للتفاوض حول تجديد عقده مع الفريق ولو لموسم واحد ، وحتي يستكمل المدرب ما بدأه من نجاحات.

شاركنا برأيك!

الوسوم
أكمل قراءة الخبر بالضغط هنا

محمود سعيد أبو عربي

كاتب ومحرر بموقع ايجي سبورت الرياضي، مختص بتحليل مباريات نادي الزمالك والمنتخب الوطنى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق