أخبار الزمالكدوري أبطال افريقيا

الزمالك وجينيراسيون.. من المتسبب في تلك الأزمة؟

أصدر الأتحاد الأفريقي لكرة القدم اليوم قراره بشأن ، أزمة مباراة الزمالك وجينيراسيون بطل السنغال ، والتي أنسحب فيها الفريق السنغالي ، بعد قرار نقل المباراة إلي ستاد برج العرب.

حيث قررت لجنة المسابقات بالكاف ، أعادة اللقاء ، ليقام نهاية شهر أكتوبر الجاري في القاهرة.

وكان الاتحاد الأفريقي ، قد أرسل منذ أيام خطابا رسمياً ، يخطر كلا من الزمالك وجينيراسيون ، بنقل المباراة إلي ستاد الجيش ببرج العرب ، بحضور الجماهير ، بسبب صعوبة أقامة المباراة في القاهرة ، بسبب الدواعي الأمنية.

وهو ما قوبل بالرفض من جانب فريق جينيراسيون ، وجاء رفض الفريق السنغالي أستنادا إلي ضرورة أخطار الفريق الضيف ، في حال نقل اللقاء ، بمدة لا تقل عن عشرة أيام ، وفقا للوائح المسابقات داخل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم.

ورغم أن الكاف ، قد أرسل طاقم الحكام ، ومراقب المباراة إلي ستاد برج العرب ، وأعلان حكم المباراة فوز الزمالك بعد أنسحاب الفريق السنغالي.

إلا أن الكاف قد قرر أعادة البت في صعود الزمالك ، بعد أحتجاج الأتحاد السنغالي ، ومطالبته بصعود فريق جينيراسيون.

جاء قرار أعادة المباراة ، صادما لجماهير ومسئولي نادي الزمالك ، خصوصاً أن مراسم قرعة دور المجموعات ستقام غداً.

ويتساءل البعض عن المتسبب الرئيسي في تلك الأزمة ، ومدي أحقية كلا الفريقين في الصعود لدور المجموعات.

وبالنظر إلي كل أطراف الأزمة ، والمتمثلة في أتحاد الكرة المصري ونادي الزمالك من جهة ، والاتحاد الأفريقي ، ونادي جينيراسيون من جهة أخري.

واذا ما أستبعدنا ، الأطراف التي ليس لها دخل مباشر في تلك الأزمة ، والمتمثلة في فريقي الزمالك وجينيراسيون.

نجد أن موقف الزمالك سليم تماماً ، كون المتسبب في نقل المباراة ، هو الأتحاد المصري لكرة القدم ، بعد رفض الأمن أقامة اللقاء علي ستاد بتروسبورت ، بحضور الجماهير.

وصعوبة أقامته بدون حضور جماهيري ، لمخالفته لقوانين الكاف ، والتي تحتم حضور الجماهير للمباريات بنسبة لا تقل عن 75 ٪ من سعة أي ستاد.

وفي ظل تمسك الزمالك بحضور الجماهير ، قرر الاتحاد المصري ، مخاطبة الكاف ، لنقل اللقاء ، بسبب الدواعي الأمنية.

وبدوره أرسل الاتحاد الأفريقي خطاب رسمي للناديين ، لأخطارهما بنقل اللقاء لملعب الجيش ببرج العرب ، قبل اللقاء بحوالي 48 ساعة.

تمسك فريق جينيراسيون بحقه في خوض اللقاء ، بملعب بتروسبورت ، خصوصاً أن الكاف لم يخطر بطل السنغال بنقل اللقاء ، خلال المدة القانونية التي أقرتها لجنة مسابقات الكاف.

فأصبح الكاف وأتحاد الكرة المصري هما المتسببين بشكل كبير ، في تلك الأزمة ، من خلال القرارات غير المدروسة التي تم أتخاذها من كلا الطرفين.

أري بشكل شخصي ، أن قرار الكاف بأعادة المباراة ، قرار عادل للغاية ، بسبب تخبط مسؤولي الكاف وأتحاد الكرة المصري في أتخاذ القرار ، قبل أندلاع الأزمة.

في كل الأحوال فإن فرصة الزمالك في الصعود لدور المجموعات كبيرة للغاية ، وما فعله الفريق السنغالي هو مجرد صيد في الماء العكر ، ويقينه التام بصعوبة اللقاء ، خصوصاً أن الخصم فريق بحجم نادي الزمالك.

كل التوفيق للفارس الأبيض في المباراة ، والنجاح في العبور ، لدور المجموعات ، ونتمني أن لا يكرر أتحاد الكرة المصري تلك الأخطاء مرة أخري وأن يدرس قرارته جيداً ، حتي لا يضع الأندية المصرية في ورطة.

شاركنا برأيك!

الوسوم
أكمل قراءة الخبر بالضغط هنا

محمود سعيد أبو عربي

كاتب ومحرر بموقع ايجي سبورت الرياضي، مختص بتحليل مباريات نادي الزمالك والمنتخب الوطنى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق