مقالات وحوارات

ناشئ الزمالك : جمهور الأبيض كبير و عظيم و “فاهم كورة”

في البداية من هو إسلام سلامة؟

اسلام سلامة لاعب نادي الزمالك مواليد ١٩٩٨ هاف شمال منتقل من نادى بني سويف.

بدايتك كانت أزاي مع الكورة والتشجع من العائلة؟

أنا نشأت في عائلة غير كروية مثل أغلب اللاعبين ولكني وجدت في نفسي شيء لابد أن أسعى من أجله وبدأت باللعب في مركز شباب بني سويف والذي تعلمت فيه الكثير إلى أن جاءني عرض من نادي الزمالك وهذا ما حلمت كثيراً به لمعرفتي معنى وقيمة نادي الزمالك العظيم.إسلام سلامة

ما سبب اختيارك لنادي الزمالك؟

نادي الزمالك قيمة كبيرة الجميع يحلم أن يكون جزء منها لما له من تاريخ كبير وجماهير عريقة تعرف قيمة النادي وتقف في ظهره في أصعب الأمور دائماً.

من أول مدير فني أدربت تحت قيادته في قطاعات الناشئين؟

أول من دربني في نادي الزمالك هو الكابتن سعيد الجُدي مدرب محترم جدا وكان هذا الموسم الأول لي في نادي الزمالك وانضممت وقتها لمنتخب مواليد ١٩٩٨ تحت قيادة الدكتور جمال محمد علي.

إسلام سلامة

من أفضل مدير فني تدربت تحت قيادته في قطاعات الناشئين؟

كل المدربين تشرفت أنهم دربوني في نادي الزمالك أسماء كبيرة وعظيمة أمثال الكابتن تامر عبد الحميد والكابتن سعيد الجدي والكابتن وليد صلاح عبد اللطيف وأن كان لابد من تحديد اسم فهو الكابتن وليد صلاح عبد اللطيف.

من أقرب زميل لك في فريق الناشئين وتحب اللعب معه دائماً؟

الحمد لله يوجد روح بين كل اللاعبين فالجميع على قلب رجل واحد من أجل مصلحة نادي الزمالك وبالتحديد اللاعب ماجد أشرف هو أقرب اللاعبين مني وأعتبره صديق وأخ إلى جانب التجانس في اللعب بيننا وهو يلعب في مركز الهاف اليمين.

هل تتذكر أول هدف لك مع الزمالك؟

طبعاً أول هدف سجلته مع نادي الزمالك كان في شبالك أنبي في ملعبهم ووسط جمهورهم ويعتبر بالنسبة لي من أفضل الأهداف التي أحرزتها وخصوصاً أنه تم إحرازه في وقت صعب في الدقائق الأخيرة ويعبر أيضاً هذا اللقاء من أصعب مبارياتي مع الزمالك.

إسلام سلامة
إسلام سلامة

من أكثر لاعب تشعر أن طريقة لعبك تُشببه فيه في الفريق الأول؟

جميع لاعبي الفريق الأول بنادي الزمالك على قدر كبير من الخبرة والمهارة وأسماء كبيرة أستفيد منها في مشواري الكروي على قدر المستطاع ولذلك لا يمكنني ذكر اسم بعينه فجميعهم عظماء.

ما هي رؤيتك لخطوط الفريق الأول في الدوري هذا الموسم بقيادة جروس؟

لا شك أن الفريق يسير هذا الموسم بخطى قوية ولديك أقوى خطوط في الدوري العام المصري إلى جانب النتائج الإيجابية والروح الموجودة داخل الفريق إلى جانب القدرة على العودة في المباراة ذاتها في حالة التأخر بأهداف وهذا ما لم نراه من قبل رغم أنه من أقوي العوامل وفي رأيي الشخصي كل بطولات الموسم زملكاوية بإذن الله.

ما رأيك في المستشار مرتضى منصور رئيس النادي؟

المستشار مرتضى منصور وصل بالنادي إلى منطقة مختلفة تماماً عن سابق الأمر وذلك على جميع المستويات فوضع النادي الآن يختلف تماماً عن وضعه عندما أتيت إليه لأول مرة منذ أربع سنوات فالآن المباني والإنشاءات توحي إليك أنك في بلد أوروبي، بالإضافة إلى التطور على المستوى الكروي واستقدام العديد من اللاعبين الذين صنعوا الفارق مع النادي والظهور بمستوى جيد وتصدر بطولة الدوري العام المصري.

ماذا يمثل لك جمهور الزمالك؟

جمهور الزمالك جمهور عظيم ووفي يقف بجانب الفريق في أفضل وأصعب الحالات ولا يتخلى عنه، بالإضافة أنه جمهور بلغة الكرة ” جمهور فاهم” وحلم حياتي اللعب بالفريق الأول أمام جماهير الزمالك العظيمة وأتمني أن أكون ذات يوماً سبب من أسباب سعادتهم.

ما رأيك في موضوع انتماء بعض اللاعبين وسعي البعض الآخر للماديات دون غيرها؟

من وجهة نظري أن اللاعبين تنظر لذلك الأمر بنظرة مادية أكثر من كونها نظرة انتماء والسبب وراء ذلك هو ما يسمى تأمين المستقبل، ولكني أرى أنه حب الجمهور والانتماء لكيان مثل نادي الزمالك هو الهدف الأسمى والأبقى أما الأموال سوف تأتي عاجلاً أو آجلاً طالما أنك تبذل جهدك في المكان الذي تحبه.

ماذا لو وصلك عرض أضعاف ما تتقاضى في نادي الزمالك؟

بالفعل لدي عروض من أندية كبيرة ولست وحدي ولكن هناك زملاء بالفريق لديهم عروض أيضاً ولكني أعرف معنى القلعة البيضاء وتاريخها العريق الذي يمثل لدي ما يفوق الأموال بكثير وأتمنى الحصول على فرصة بالفريق الأول فهذا حلم حياتي.

هل طموحك الاحتراف خصوصاً بعد تجربة محمد صلاح الناجحة؟

محمد صلاح قيمة كبيرة تمثل فخر لمصر بل وللعرب جميعهم فهو مصنف من أفضل لاعبي العالم وغالباً ما يطرح أسمه ضمن الثلاثة أسماء العالمية وهذا يدعو للفخر، وبالطبع الاحتراف حلم كبير لكل لاعب ولكن خطوة خطوة.

ما هو فريقك المفضل من الفرق الاوروبية؟

بالنسبة للدوري الإسباني بشجع نادي برشلونة والدوري الإنجليزي فأنا أحب جداً مانشستر سيتي وأعشق لعب اجويرو.

ما رأيك في نهائي دوري أبطال إفريقيا بين الأهلي والترجي؟

في الحقيقة كلاً من لقاء الذهاب ولقاء العودة كان يحمل قوة وحماس غير عادي وكان يحتاج الكثير من الخبرات واستطاع نادي الترجي أن يحصل على ما يريده من لقاء العودة في رادس بتونس أما عن لقاء الذهاب فقد كان به الكثير من الشد والجذب واستطاع الأهلي تحقيق الفوز ولكن لم يستطيع الحفاظ عليه بتونس.

في النهاية ماذا تحب أن تقول وما رسالتك؟

أحب أوجه الشكر لكل من ساندني للوصول لنادي الزمالك العظيم وأشكر المستشار مرتضى منصور على جهوده الكبيرة تجاه النادي وأشكر جماهير الزمالك دائماً وفية ودائماً بجوار الفريق، وأريد أن أتوجه برسالة إلى مسئولي الأندية بالنظر إلى فرق الشباب واختيار اللاعبين أصحاب المهارات وتصعيدهم للفريق الأول بدلاً من التركيز على شراء لاعبين من خارج الأندية فهذا الأمر سوف يساعد اللاعبين على بذل أكثر جهد للحصول على فرصة وسوف يزيد من نسبة الطموح لديهم، كما أنه أوفر للنادي تصعيد لاعبيه والشراء في حدود معينة بدلاً من الاعتماد على الشراء فقط.

شاركنا برأيك!

الوسوم
أكمل قراءة الخبر بالضغط هنا

رامي خميس

كاتب ومحرر رياضي بموقع ايجي سبورت، مختص بتغطية أخبار نادي الزمالك المصري ، والدوري المصري الممتاز يمكنكم التواصل مع الكاتب عبر البريد الإلكتروني Ramykhamis7@gmail.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق